كتاب الجمع بين الصلاتين والسجود على الأرض

هذا الكتاب هو كتاب فقهي إستدلالي مقارن، يبحث في مسألتين هامتين: مسألة جواز الجمع بين صلاتي الظهر والعصر، وبين صلاتي المغرب والعشاء، أو وجوب الفريق بينها مسألة وجوب السجود على الأرض الطاهرة، أو على ما نبت منها غير المعادن والسوائل وما يُؤكل أو يُلبس. أو جواز السجود على أيّ شيء طاهر بما في ذلك المعادن والسوائل وما يؤكل أو يلبس. وذلك لدى مذاهب السنّة الأربعة إضافة إلى مذهب أهل البيت. وقد اعتمد المؤلف على ما ورد عند الجميع سواء في أمهات كتب الحديث عند أهل السنة كالبخاري ومسلم والنسائي وابن ماجة وأبي داوود وغيرها، أو ما ورد عند الإمامية في الوسائل والكافي والاستبصار والتهذيب ومن لا يحضره الفقيه، وغيرها من المسانيد، أو ما جاء في أمهات كتب التفسير للقرآن الكريم، أو ما أفتى به عدد كبير من علماء الدين والفقهاء البارزين لدى كل المذاهب الإسلامية عبر العصور.